نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

برحلة فتاه تسعى لكشف أسرار الحياة والكون، بدأت من الغابة بين يدي الساحر، ثم انتهت إلى قلبها ، حينما اكتشفت أن الحب هو لغة الكون ، فبالحب وحده تستطيع أن تفهم الكون والعالم من حولها. بحثت عن الحب وعن رفيق روحها، بين أشجار الغابة، بين أوراق التارو، بين الكواكب والنجوم، بين الرمال والبحار.

حتى إذا ما عثرت عليه.......!!!!!

بريدا ليست مجرد رواية، وإنما هي رحلة يقود بها كويليو قرائه داخل أعماق النفس الإنسانية، ليكشف أسرارها، ويضئ جوانبها المعتمة،عبر أحداث مليئة بالتشويق والإثارة، والكثير من المشاهد والأحداث التي تحبس الأنفاس و تأسر قلوب كل من يقدر كتابات باولو كويليو.

بريدا قصة مليئة بالحب والعاطفة والغموض والروحانية يقدمها لقراءة أحد أبرز وأبرع الروائيين في العالم.


نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

http://www.mediafire.com/?bw5644ksbrbvn3h